"راصد" يوفرالوقت والجهد وإنجاز المعاملات
"راصد" يوفرالوقت والجهد وإنجاز المعاملات

تفتيش المنشآت الصحية في دبي"عن بعد"

عبر نظام راصد الذكي

قامت هيئة الصحة في دبي بتفتيش المنشآت الصحية "عن بعد" للتأكد من امتثالها لمتطلبات الترخيص، حيث تم تفتيش 615 منشأة صحية في الربع الأول من العام الحالي ، 70% منها تم التفتيش عليها عن بعد عبر نظام راصد الذكي.

ومن خلال الحلول الذكية لنظام راصد، يمكن لموظفي هيئة الصحة بدبي التواصل مع الأفراد المعنيين في مرافق الرعاية الصحية لتقديم الخدمة المطلوبة أو إجراء عمليات التفتيش. وتوفر الأداة الذكية الوقت والجهد ليتم إنجاز المعاملات في يوم واحد مقارنة بخمسة أيام في التفتيشات الميدانية السابقة.

ويعد نظام "راصد" المرتبط بنظام "شريان" أداتين ذكيتين تمكنان مفتشي الصحة من التقييم الفوري لحالة ونوع وتصنيف وترخيص ومهام والتزام منشآت الرعاية الصحية بما يتماشى مع شروط الترخيص المعتمدة من قبل هيئة الصحة بدبي.

ويغطي نظام راصد الذي يعتمد على أحدث التقنيات أكثر من 5000 منشأة للرعاية الصحية في دبي وما يقرب من 60 ألف خبير في الرعاية الصحية، ويستخدم النظام منهجية تدعم ممارسات الجودة بما يتماشى مع تركيز هيئة الصحة بدبي على خدمات الرعاية الصحية التي تركز على الإنسان.

وقال فارس المازمي مدير إدارة التدقيق والرقابة السريرية في قطاع تنظيم الصحة بالهيئة إن هيئة الصحة بدبي تعتبر القطاع الطبي الخاص شريكاً استراتيجياً لدعم الخدمات المتميزة والالتزام بالمتطلبات الصحية وتعزيز التنافسية إقليمياً وعالمياً باعتباره قطاعاً حيوياً جاذباً للسياحة العلاجية.

وأشاد بتعاون القطاع الطبي الخاص في الإمارة والتزامهم بمعايير وشروط الترخيص المعتمدة من هيئة الصحة بدبي ومواكبتهم التطورات العالمية في قطاع الرعاية الصحية.

Khaleej Times - Arabic Edition
www.khaleejtimes.com